منصة "دبي بوست" تحتفي بالمحتوى الإعلامي الرقمي في منتدى الإعلام العربي

نظمت منصة "دبي بوست" حفل عشاء خاص ضمن فعاليات اليوم الأول لمنتدى الإعلام العربي بحضور سعادة منى غانم المري، رئيسة نادي دبي للصحافة ورئيسة اللجنة التنظيمية لمنتدى الإعلام العربي، وأحمد الحمادي، المدير التنفيذي لقطاع النشر في دبي، وعدد من رؤساء تحرير الصحف المحلية، وممثلي وسائل الإعلام العربي المحلية والعربية والدولية.

وقالت خديجة المرزوقي رئيسة تحرير "دبي بوست" أن دبي بوست تبحث دائماً على ما هو أبعد من الخبر، ويكمن شغفنا في نقل ورواية القصص، والتركيز على الإنسان، واظهار الجانب المضيء من كل قصة، وبالتالي، نحن أكثر من مجرد صحافيين أو رواة قصص، وأعيننا مفتوحة على كل ما هو جديد وغير تقليدي، مؤكدة بان الإبداع هو الشريك الاستراتيجي والوقود الذي يلهب حماس فريق عمل "دبي بوست".

من جانبه سلط غسان حرفوش، عضو مجلس إدارة جامعة دبي للتصميم والابتكار والرئيس التنفيذي لمجموعة "أم سي أن" الضوء على مستقبل الإعلام الالكتروني وكيفية الحصول على الدعم الإعلاني والتنافس في إطار المحتوى في هذا المجال.

وأضاف، 30 مليون شخص يضافون لمستخدمي شبكة الانترنت كل عام، وهذا يدعو إلى وجوب تجاوز الإعلام المحتوى التقليدي الذي كان سائداً قبل الثورة المعرفية، مثلما هو حال منصة "دبي بوست" التفاعلية كأول منتج رقمي محلي، يعتمد على المحتوى البصري بنسبة كبيرة، ويتكيّف مع التقنيات الذكية في تحفيز التفاعل الإنساني، في خط موازٍ لشبكات التواصل الاجتماعي.

ولفت حرفوش إلى ان شكل المحتوى الذي عرفناه تغير، فالمحتوى الناجح يتمثل اليوم في مقاطعُ الفيديو، والأفلام القصيرة، والمواد البصرية المتحركة معظمه بعيداً عن المطوّلات من النصوص، لتذهب المنصة الرقمية الجديدة إلى أبعد من الأخبار، لمحاولة قراءة تأثيرها في المجتمع، وإعادة روايتها، بما يُجسّد علاقتها بالمكان وسكانه، بصرف النظر عن جنسياتهم، وخلفياتهم الثقافية والاجتماعية.

تجدر الإشارة إلى أن منصة "دبي بوست" قد شاركت أيضاً في الممشى الإعلامي لمنتدى الإعلام العربي بوضع أكبر عصا سيلفي في العالم والتي حظيت بمتابعة واهتمام كبيرين من قبل جمهور المنتدى، وتفاعل كبير عبر منصات التواصل الاجتماعي، والتقط عبرها أكثر من 1000 صورة سيلفي خلال يومي المنتدى.

مزيد من الأخبار