برنامج "القيادات الإعلامية" يعزز قدرة المشاركين على رسم استراتيجيات إعلامية مواكبة للمتغيرات المتسارعة

أعلن نادي دبي للصحافة عن استمرار محاضرات برنامج "القيادات الإعلامية" الذي تم إطلاقه بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي رئيس مؤسسة دبي للإعلام، بالتعاون مع كلية الدفاع الوطني في أبوظبي، وبدعم من المجلس الوطني للإعلام.

وتعقد محاضرات أسبوعية ضمن برنامج القيادات الإعلامية، منذ انطلاقه في السادس من أكتوبر الماضي في مقر نادي دبي للصحافة، بمشاركة نخبة من القيادات الإعلامية في الدولة.

وأكدت سعادة منى غانم المرّي، رئيسة نادي دبي للصحافة، حرص النادي على إطلاق مبادرات نوعية متخصصة والتي يأتي البرنامج من ضمنها لتُبقي الإعلاميين على اطلاع بالعمق الاستراتيجي المرتبط بالمتغيرات المتسارعة من حولنا سواء على مستوى المنطقة أو العالم، بما يدعم قدرة قطاع الإعلام على مواكبة تلك المتغيرات بأسلوب مهني فعّال يكفل لمؤسساتنا الإعلامية التفوق والريادة في التعاطي المتميز مع كافة القضايا والموضوعات الإقليمية والدولية.

وقالت سعادة المرّي: إن برنامج القيادات الإعلامية يأتي في إطار استراتيجية نادي دبي للصحافة في إمداد المجتمع الإعلامي ومختلف مؤسساته بمزيد من عناصر التميز دعما لها في الاضطلاع بأدوارها كمنابر للفكر الواعي القادر على نقل وتوضيح الأمور بأسلوب منطقي وعلمي مدروس ومن ثم معالجتها إعلامياً بأسلوب يراعي الثوابت المهنية ويطبق أرقى معايير العمل الإعلامي، وذلك من خلال تبادل الخبرات وإتاحة المجال للنقاش البنّاء عبر دورات وبرامج متخصصة يشارك في تقديمها نخبة من الأكاديميين المتخصصين، وهو ما لمسه المشاركون منذ بداية البرنامج الذي حرصت إدارة النادي أن يضم قيادات العمل الإعلامي في الدولة للاستفادة منه ومن ثم نقل أفكاره لكوادرهم الإعلامية.

وأشارت رئيسة نادي دبي للصحافة إلى أن البرنامج يساهم في دعم قدرات الإعلاميين في مجالات عدة من بينها البحث، والتحليل، والنقد، والتقييم، وصياغة القرارات الاستراتيجية حول الموضوعات ذات العمق الاستراتيجي، بينما ستتضمن المرحلة المقبلة من البرنامج مناقشة مواضيع مهمة منها كيفية رسم الاستراتيجية الإعلامية وعناصرها، وأهمية المعلومات كعنصر من عناصر السيادة الوطنية، وتوظيف الفكر الاستراتيجي في بناء الرسالة الإعلامية ودور الإعلام في الحفاظ على أمن الوطن وصون مكتسباته. 

ويشارك في تقديم محتوى برنامج التدريب ضمن محاوره المتنوعة نخبة من القيادات الأكاديمية والمحاضرين ذوي الكفاءة والشهرة على المستوى العالمي، ومن لهم خبرة واسعة في مجال الاستراتيجية الوطنية والدبلوماسية والأمن القومي.

وقد استضاف البرنامج إلى الآن السفير الجورجي جريجول مجالوبليشفيلي، والذي يأتي بخبرة مهنية واسعة في المجال الدبلوماسي اكتسبها خلال عمله في وزارة الخارجية الجورجية لمدة تسعة عشرة عاماً، قبيل التحاقه بكلية الدفاع الوطني في أبوظبي كأستاذ مشارك. وقد عمل مجالوبليشفيلي كعضو هيئة تدريس زائر في كلية الشؤون الأمنية الدولية في جامعة الدفاع الوطني الأمريكية، كما شغل منصب رئيس وزراء جورجيا، والممثل الدائم لجمهورية جورجيا في حلف شمال الأطلسي، وسفيراً لجورجيا في تركيا ثم سفيراً غير مقيم في ألبانيا والبوسنة والهرسك.

وقد حاضر في البرنامج كذلك الدكتور جون بالارد، عميد كلية الدفاع الوطني في أبوظبي، وأستاذ التاريخ العسكري والاستراتيجي في كلية القيادة والأركان الأمريكية سابقاً، بالإضافة إلى الدكتور هوارد جامبريل كلارك، المتخصص في شؤون منطقة الشرق الأوسط وصاحب الخبرة الطويلة في مجال مكافحة الإرهاب ومكافحة التطرف المسلح، وقد شغل عدة مناصب في أربعة قارات، إلى جانب العديد من الأسماء الأكاديمية الخبيرة في الكلية.

ويشارك في هذه الدورة من برنامج "القيادات الإعلامية" كل من أحمد الحمادي، المدير التنفيذي لقطاع النشر في مؤسسة دبي للإعلام، ومحمد الحمادي، رئيس تحرير جريدة "الاتحاد"، ومحمد الملا، الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية الإعلامية، وعبدالهادي الشيخ، المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون في شركة أبوظبي للإعلام، وعبدالرحمن الحارثي، المدير التنفيذي لدائرة الإذاعة في شركة أبوظبي للإعلام، وماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للاستديوهات ومدينة دبي للإنتاج، ورائد برقاوي، رئيس التحرير التنفيذي في جريدة "الخليج"، وسارة الجرمن، مدير قناة "دبي ون"، ورياض مقدادي، رئيس التحرير التنفيذي في جريدة "البيان"، وخديجة المرزوقي، رئيس التحرير في صحيفة "إيمريتس 24/‏‏‏‏7".

كما يشارك في البرنامج محمود الرّشيد، المدير العام لشبكة الإذاعة العربية، وسامي الريامي، رئيس تحرير جريدة "الإمارات اليوم"، ومحمد جلال الريسي، نائب المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات، ومصطفى الزرعوني، مدير تحرير صحيفة "خليج تايمز"، ومحمد العتيبة، رئيس التحرير السابق لصحيفة "ذا ناشيونال"، وفيصل الطنيجي، رئيس مجلس إدارة "مصدر نيوز"، وأحمد العلوي، من "بوابة العين الإخبارية"، وحسن المرزوقي، من "فرسان الإمارات". ويشارك من المكتب الإعلامي لحكومة دبي: عبدالله أحمد المنصوري، مدير إدارة الدعم المؤسسي، وسالم باليوحة، مدير إدارة الخدمات الإعلامية، ونورة العبار، مدير إدارة الاتصال والإبداع، ونهال بدري، مدير الاستراتيجية والتخطيط، ونورة المنصوري، مدير الاتصال الاستراتيجي، وعلياء الذيب، مدير نادي دبي للصحافة.

وقد أشاد المشاركون في البرنامج عن مدى فاعليته وأهميته في تحفيز قدراتهم الإعلامية فيما يتعلق بتناول موضوعات الأمن الوطني وأبعاده الاستراتيجية، ومفهوم الهوية الوطنية والسيادة وأهمية الاستقرار السياسي في بناء قدرات الشعو ودور الإعلام في الاستجابة والتفاعل ووضع استراتيجية إعلامية تتناسب وطبيعة مختلف المتغيرات. 

يُذكر أن برنامج القيادات الإعلامية سيُختتم في بداية شهر فبراير المقبل بحفل تخريج المشاركين، في حين يعكس البرنامج حرص نادي دبي للصحافة على لعب دور إيجابي ملموس في دعم قطاع الإعلام في دولة الإمارات من خلال تنظيم البرامج والدورات التدريبية ذات القيمة المضافة والتي تتناول بالبحث والتحليل وبمنظور أكاديمي متعمق وشامل التحديات التي أفرزتها التطورات في المنطقة على مدار السنوات القليلة الماضية والتحديات التي خلّفتها على مستقبل دول المنطقة وتأثيراتها المباشرة وغير المباشرة وكيفية التعامل الإعلامي معها بما يكفل رفع مستوى الوعي العام بتلك التحديات والتعامل معها بأسلوب فعال.

مزيد من الأخبار